"من أجل مدرسة دامجة للمساواة بين الجنسين"

سلسلة ورشات تحسيسية داخل المؤسسات التعليمية في طنجة وتطوان
من 8 إلى 20مارس 2019

 

تطوان 8 مارس 2019: تخليدا لليوم العالمي لحقوق المرأة، وتحت شعار “من أجل مدرسة دامجة للمساواة بين الجنسين”، تنظم سلسلة ورشات تحسيسية داخل المؤسسات التعليمية في طنجة وتطوان ما بين 8 و20 مارس 2019 لفائدة تلميذات وتلاميذ إعداديات وثانويات مدينتي تطوان وطنجة. ينظم هذا النشاط من طرف جمعية السيدة الحرة للمواطنة وتكافؤ الفرص وجمعية منتدى حوار للديمقراطية والمواطنة، بشراكة مع مكتب جهة طنجة-تطوان-الحسيمة لبرنامج مشاركة مواطنة لدعم المجتمع المدني بالمغرب.

 

في 8 مارس من كل عام، يخلد اليوم العالمي لحقوق المرأة، ويحتفل به هذه السنة تحت شعارنطمح للمسـاواة ونبني بذكـاء ونبدع من أجل التغييـر. تسعى الورشات، في إطار هذه الرؤية، إلى تعزيز المجهودات بين منظمات المجتمع المدني والأطر التربوية في مجال المواطنة وحقوق الانسان، من خلال تفعيل دور أندية المواطنة وحقوق الإنسان داخل المؤسسات التعليمية.

 

تسعى هذه الأنشطة، أيضا، إلى تنمية وعي الشباب والشابات بأهمية المساواة بين الجنسين ومساهمتهم المتساوية في النهوض وتنمية المجتمع. وتهدف هذه الورشات كذلك إلى تحسيسهم بخطورة الصور النمطية المتعلقة بالمرأة ومساهمتها في تقييد إمكانات النساء كرافعة أساسية لتحقيق تنمية مجتمعهم وبلدهم.

 

يشجع الاتحاد الأوروبي المساواة بين النساء والرجال، المنصوص عليها في المعاهدات وميثاق الاتحاد الأوروبي للحقوق الأساسية. يجب أن يشمل عدم التمييز بين النساء والرجال المستويات السياسية والمجتمعية والاقتصادية. يدعم الاتحاد الأوروبي النهوض بالمساواة بين الجنسين في المغرب، من خلال استراتيجية متعددة الشركاء تعتمد على القيمة المضافة لكل أداة للحوار والتعاون.  ومن ثمة، فإن الاتحاد الأوروبي يدعم ميزانية الدولة المغربية لمواكبة المرحلة الثانية من سياسة الحكومة للمساواة، كما يدعم فاعلين غير حكوميين – منظمات المجتمع المدني والقطاع الخاص – في المبادرات الميدانية الهادفة.