الدار البيضاء ،30 ماي 2019: ينظم المكتب الجهوي للدار البيضاء – سطات لبرنامج دعم المجتمع المدني بالمغرب “مشاركة مواطنة” يوما دراسيا بمقره بالدار البيضاء يوم الخميس 30 ماي تحت عنوان: من أجل تعبئة أفضل للفاعلين المحلين للرفع من دينامية هيئات الإنصاف وتكافؤ الفرص ومقاربة النوع للدار البيضاء-سطات.

سيحضر هذا اليوم عدد من الفاعلين المحليين والشركاء بما في ذلك المديرية العامة للجماعات المحلية، ومنظمات المجتمع المدني، وبعثة الاتحاد الأوروبي بالمغرب، وهيئة الأمم المتحدة للمرأة، ومراكز الأبحاث والجامعيين وكذلك أعضاء من هيئات الإنصاف وتكافؤ الفرص ومقاربة النوع عدد من منتخبي الجماعات المحلية لجهة الدار البيضاء-سطات.

ويهدف هذا النشاط إلى تقديم لمحة شاملة لمختلفين المشاركين عن الوضع الحالي لهيئات الإنصاف وتكافؤ الفرص ومقاربة النوع وعن دور الفاعلين الحكوميين وغير الحكوميين في احتراف هذه الهيئات وتنشيطها حتى تتمكن من تأدية دورها الكامل كآلية للديمقراطية التشاركية.

ستمكن النقاشات التي ستخاض خلال هذا اللقاء أيضًا من رسم خطوط عمل لتعزيز التآزر بين الفاعلين الجمعويين والسياسيين من أجل تعزيز دور هيئات الإنصاف وتكافؤ الفرص ومقاربة النوع في اقتراح وتتبع السياسات العمومية المحلية.

 

سيجري اليوم الدراسي بطريقة تشاركية من خلال ورشتي عمل للتفكير:

ورشة العمل الأولى: ستحلل التحديات التي تواجه ترسيخ حوار يعترف بالديناميات الجمعوية، والديناميات الجماعية للتواصل، كشركاء للجماعات المحلية ولهيئات الإنصاف وتكافؤ الفرص ومقاربة النوع.

ورشة العمل الثانية: ستتناول دور العالم الجامعي في تصميم أدوات لقياس تأثير هيئات الإنصاف وتكافؤ الفرص ومقاربة النوع على السياسات العمومية المحلية. ستركز ورشة العمل هذه على التحديات التي تواجه مختلف الجهات الفاعلة من أجل تفضيل الإجراءات / المقترحات الموجهة نحو التأثير.