بوعرفة، السبت 29 يونيو 2019: احتفالا باليوم العالمي للبيئة هذه السنة، يضم المكتب الجهوي لبرنامج مشاركة مواطنة مجهوداته إلى الحملة العالمية لمنظمة الأمم المتحدة : معا يمكننا #دحر_تلوث_الهواء و ذلك بتنظيمه ليوم للتحسيس بخطورة تغيير المناخ و تلوث الهواء يوم السبت 29 يونيو 2019 بمدينة بوعرفة، إقليم فڭيڭ. بمشاركة مع جمعية الجنوب الشرقي للتنمية والبيئة وفاعلين آخرين من المجتمع المدني للجهة.

حسب بيان الصحفي لمنظمة الأمم المتحدة المكلفة بشؤون البيئة، أكثر من 6 مليار شخص، ثلثهم أطفال، يستنشقون باستمرار هواء ملوثا كفيلا بتعريض صحتهم للخطر. قد يبدو تلوث الهواء مشكلة معقدة للغاية، لكن وعي المواطنين والتزامهم يمكن أن يساعد في الحد منه.

 

يضع البرنامج البيئة والمشاركة المواطنة في قلب أولوياته. لهده الغاية، يتم تنظيم اليوم التحسيسي لتعزيز مشاركة المواطنين وخصوصا الشباب في مكافحة تغير المناخ وتلوث الهواء عن طريق توعية أفضل بالأخطار التي يشكلونها و طرق لمواجهتها.

 

في هذا اليوم، سيتم توعية المشاركين بالوضع الحالي لتغير المناخ وتلوث الهواء. سيتعرفون كذلك على المفاهيم الأساسية لمكافحة والتكيف معه. سيشمل اليوم أيضًا على جلسات نقاش تهدف إلى تبادل الخبرات والتوصيات في هذا المجال.

 

من جهة أخرى، تندرج الأنشطة الفنية في برنامج اليوم من خلال ورشة رسم للأطفال حول موضوع البيئة ومعرض ملصقات للتوعية حول تغير المناخ.

 

هذا النشاط مفتوح لمواطنات ومواطني إقليم فجيج، و سيعرف مشاركة منظمات المجتمع المدني، منتخبين بالجماعات الترابية بالإقليم و طلبة معهد التكنولوجيا ببوعرفة. سيتم تقديم هذا النشاط من طرف فاعلي جمعية الجنوب الشرقي للتنمية والبيئة، و جمعية ESCO.