طنجة، 5 مارس 2020: بمناسبة اليوم العالمي لحقوق المرأة ينظم الاتحاد الأوروبي في المغرب ورشة عمل للوقوف على حصيلة دعم الاتحاد الأوروبي للمجتمع المدني في مجال حقوق المرأة، ولتحديد الأولويات في مجال المساواة وذلك يومي 5 و6 مارس بفندق سيزار بطنجة. وستعرف هذه الورشة حضور السيدة كلاوديا فيداي، سفيرة الاتحاد الأوروبي في المغرب، والسيدة فاطمة الحسني، رئيسة جهة طنجة، تطوان، الحسيمة.

كما يشارك في أشغال هذه الورشة، التي تنظم في إطار برنامج دعم المجتمع المدني “مشاركة مواطنة”، حوالي خمسين مشاركا ومشاركة يمثلون المجتمع المدني والسلطات المحلية لجهة طنجة-تطوان-الحسيمة والدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي وشركاء برنامج مشاركة مواطنة. ويتمحور اللقاء حول هدفين رئيسيين:

 

  • استخلاص نتائج الدعم السابق للاتحاد الأوربي في المغرب للمجتمع المدني المشتغل في مجال المساواة
  • تحديد أولويات دعم الاتحاد الأوروبي للمجتمع المدني المشتغل في مجال المساواة 

 

سيعرف اللقاء تنظيم أربع وورشات، تتطرق للمواضيع التالية: 

 

  1. مناهضة العنف ضد المرأة؛
  2. تعزيز المشاركة السياسية للمرأة ؛
  3. تعزيز التمكين الاقتصادي للمرأة وريادة الأعمال النسوية؛
  4. مكافحة الصور النمطية المبنية على النوع الاجتماعي.

 

 كما سيشهد اللقاء إجراء مشاورات مع المجتمع المدني لإعداد دعوة لتقديم مقترحات مشاريع يطلقها الاتحاد الأوروبي قريبا في إطار برنامج مساواة الذي يهدف إلى تعزيز ريادة الاعمال لدى النساء وثقافة المساواة.

F6A5CA7E-142E-4B1C-A1ED-A445C37E96EC
IMG-2191
IMG-2283