وجدة، 14 أبريل 2020في إطار الإجراءات الرامية للحد من تفشي جائحة فيروس كورونا المستجد، و تماشيا مع المجهودات المبذولة لتحسيس المواطنين بأهمية البقاء في منازلهم، قررت جمعية “رسالة الفن”، بالتنسيق مع برنامج “مشاركة مواطنة” لدعم المجتمع المدني بالمغرب بتمويل من الإتحاد الأوروبي، الإعلان عن انطلاقة مسابقة “لقطأرت” لأحسن محتوى مرئي ابداعي من داخل المنزل. تهدف المسابقة إلى تشجيع الشباب على إنتاج مقاطع فيديو منزلية تحاكي أنشطتهم المنزلية خلال فترة الحجر الصحي.

 

قوانين المسابقة :

 

* ان لا يتضمن مقطع الفيديو اي توجه عرقي او سياسي.
* احترام حقوق المؤلف و الملكية الفكرية.
* ان يحترم الفيديو موضوع المسابقة.
* احترام الأخلاق العامة وعدم الترويج لأي منتج.
* احترام آجال إرسال المشاركات : آخر أجل للمشاركة هو يوم الخميس 30 أبريل 2020 على الساعة العاشرة ليلا.
* الموافقة على شروط المسابقة.
* لا تتكلف الأكاديمية بمصاريف التنقل او المسكن لفائدة الفائزين من خارج مدينة وجدة.

 

طريقة المشاركة :

 

* ملء استمارة التسجيل.

 

مراحل المسابقة :

 

* المرحلة الأولى : استقبال فيديوهات المشاركة ونشر أول تحدي لفيديو لا يتجاوز مدته دقيقة واحدة حول موضوع “الحجر الصحي فرصة للتغيير”.
* المرحلة الثانية : انتقاء 20 فيديو و دخول المشاركين في تحدي لصناعة مقطع فيديو في موضوع يتم الإعلان عنه خلال تلك المرحلة.
* المرحلة الثالثة : مرور 10 مشاركين للمرحلة النصف النهائية.
* المرحلة الرابعة : مرور 5 مشاركين للمرحلة النهائية.
* المرحلة الخامسة : يتم اختيار أحسن ثلاث صناع محتوى عبر تصويت لجنة الأكاديمية بنسبة 50% وعبر تصويت الجمهور بنسبة 50%، عبر صفحتنا على الفايسبوك.
* المرحلة السادسة : الإعلان عن الفائزين في بث مباشر عبر راديو الأكاديمية بصفحتنا على الفايسبوك.

 

الجوائز :

 

يحظى الفائزون الثلاثة بفرصة لامضاء عقد مع مشروع الأكاديمية يخول لهم إنتاج برامجهم داخل أستوديو الأكاديمية الاحترافي المجهز بأحدث وسائل إنتاج المحتوى المرئي.

 

* الفائز الأول : انتاج برنامج مكون من 10 حلقات.
* الفائز الثاني : إنتاج برنامج مكون من 7 حلقات.
* الفائز الثالث : انتاج برنامج مكون من 5 حلقات.

 

تندرج مسابقة “لقطأرت” في إطار الأنشطة الهادفة إلى تكوين وتحسيس الشباب حول أهمية وسائل التواصل الاجتماعي كمنصة للتعبير والمشاركة الفعالة ونشر قيم المواطنة، المندرجة تحت مشروع “أكاديمية صناعة المحتوى الرقمي” من خلال برنامج “مشاركة مواطنة” لدعم المجتمع المدني بالمغرب بتمويل من الإتحاد الأوروبي.