حفل موسيقي افتراضي على مواقع التواصل الاجتماعي يوم 09 ماي

Journée europe 2020

الرباط: 7 ماي 2020

بمناسبة يوم أوروبا الذي يُحتفى به في 9 ماي من كل سنة، سيتحفنا الفنان مجيد بقاس  بعزف “نشيد الفرح” لبتهوفن (النشيد الأوروبي) على أنغام موسيقى كناوة. ونظراً  لظروف الحجر الصحي، سيتم بث هذا العزف يوم السبت 9 ماي على الساعة الثامنة والنصف مساءً (20.30) على مواقع التواصل الاجتماعي للاتحاد الأوروبي في المغرب (فيسبوك وإنستغرام وتويتر ويوتيوب).

 

يقول مجيد بقاس بهذه المناسبة: “أنا سعيد بمشاركتي في هذا الاحتفاء من خلال عزف نشيد الفرح لبتهوفن على أنغام وإيقاعات من التراث المغربي الذي أتشرف بتمثيله”. إن عزف هذا النشيد  بهذا الأسلوب ليؤكد أن الموسيقى لا حدود لها وأنها لغة عالمية. نشيد الاتحاد الأوروبي مقتبس من السامفونية التاسعة التي ألفها لودفيك فان بيتهوفن سنة 1823 أما كلماته فهي من إبداع الشاعر فخيدغيش شيلا. هذا النشيد لا يرمز إلى الاتحاد الأوروبي فحسب، بل يرمز كذلك إلى أوروبا بمعناها الواسع. ويعبر نشيد الفرح على روح الأخوة بين كل البشر وهي الفكرة التي كان يتقاسمها شيلا وبيتهوفن.

 

وعلى غرار كل الأساليب الموسيقية التي عُزف بها هذا النشيد كالهيب هوب والتيكنو والجاز والترانس، ستنضاف الصيغة الكناوية لهذا النشيد الذي يرمز إلى الحرية والسلام والتضامن، وكلها قيم تجسدها أوروبا. في أداء ماجد بقاس، تحل آلات الكمبري والقراقب والآلات الإيقاعية التقليدية محل الآلات الكلاسيكية.

 

بخصوص يوم أوروبا

في 9 ماي من كل سنة، يُحتفي بالسلم والوحدة في أوروبا. ويخلد هذا اليوم ذكرى إعلان شومان. ففي سنة 1950، اقترح روبير شومان الوزير الفرنسي للشؤون الخارجية آنذاك في خطابه التاريخي الذي ألقاه بباريس شكلا جديداً من التعاون السياسي في أوروبا من أجل تفادي الحروب ونبذها بين أمم القارة الأوروبية.

كان شومان يطمح إلى خلق مؤسسة أوروبية لإنتاج  الفحم والصلب. وتم توقيع معاهدة بهذا الشأن أقل من سنة بعد إعلانه التاريخي. ويعتبر إعلان روبير شومان بمثابة عقد ولادة الاتحاد الأوروبي كما نعرفه الآن.

 

لمعرفة المزيد حول الموضوع:

نص نشيد الفرح للشاعر فخيدغيش شيلا، أنقر هنا

يوم أوروبا، انقر هنا

الاتحاد الأوروبي بالعربية الدارجة، أنقر هنا

مجيد بقاس

هو موسيقي ومغني وأستاذ سابق بمعهد الموسيقى بالرباط يتقن العزف على عدة آلات. ولد بسلا حيث لازال يقيم. تعلم موسيقى كناوة على يد المعلم با حمان بسلا في الستينات من القرن الماضي قبل أن يؤسس مجموعته التي تعمل على مزج التراث المغربي بموسيقى البلوز والجاز. ماجد بقاس مدير فني لمهرجان الجاز بشالة منذ 1996 وهو المهرجان الذي ينظمه الاتحاد الأوروبي بالمغرب بشراكة مع وزارة الثقافة. منحته الصحافة  لقب “ساحر اللقاءات الموسيقية” لقدرته الفائقة على المزج الموسيقي. عزف مجيد بقاس إلى جانب أكبر الأسماء في عالم الجاز مثل فاروا ساندرس وآرشي شيب وجواكيم كون ولوي سكلافيس وغيرهم. حازت العديد من ألبوماته على جوائز عبر العالم مثل “موغادور” و “أوت أوف ديزيرت” و”شالابا” و”كاليمبا” و”القنطرة”. أصدر ألبومه الأخير في يناير 2020 تحت عنوان “ماجيك سبيريت كوارتيت”.