اختتم مشروع سوس عرائض بإطلاق المنصة الإلكترونية sousspetitions.ma وتدريب 105 من الفاعلين النقابيين في الإطار القانوني للالتماسات واستخدام المنصة بالإضافة إلى تدريب 30 من مسؤولي البلدية على معالجة الالتماسات.

بتمويل من الاتحاد الأوروبي، تم دعم مشروع سوس في إطار برنامج المشاركة مواطنة الذي ينفذه مكتب الأمم المتحدة لخدمات المشاريع (UNOPS). هذا المشروع بشكل  عام  و المنصة الالكترونية بشكل خاص تقوم على مبدأ الديمقراطية التشاركية والمشاركة السياسية للمواطنين في إدارة شؤونهم المحلية والحكامة السياسية والمساهمة في تنمية جماعاتهم .

وسيلة ربط بين المواطنين والجماعات

« اليوم و بفضل التطور الرقمي وشبكات التواصل الاجتماعي أصبح الموطنون على دراية أكثر بمستجدات وأخبار السياسة المحلية. لذلك وأكثر من أي وقت مضى أصبح العالم الرقمي عاملا فعالا ومشجعا على المشاركة والمساهمة المواطنة في إدارة الشأن المحلي » . يؤكد السيد أدم بوهدمة المنسق المحلي لجمعية وضوح طموح شجاعة فرع أكادير وعضو المكتب الوطني .قبل أن يضيف أن إطلاق المنصة الرقمية للعرائض  في إطار مشروع سوس عرائض يشكل رابطا مهما لأنه سيسهل عملية  تقديم العرائض على المستوى المحلي من خلال مأسسة هذه العملية  والتي ستؤدي لا محالة الى المشاركة الفعالة  و المساهمة الايجابية للمواطنين في الشأن السياسي المحلي.

100 عريضة مواطنة عبر الانترنت . 

يتم تعزيز المنصة بمحتويات تبسيطية وكذلك بمقاطع فيديو لإغناءها بشكل أفضل . بالنسبة للمحور الاول  والثاني فقد تم تخصيصة  لتدريب الشباب ودعمهم ومواكبتهم لمختلف مراحل تقديم العرائض للمجلس البلدي بالإضافة لتدريب ومواكبة أطر الجماعة لتلقي العرائض ,وقد وضع المشروع نصب عينيه تحقيق الاهداف المسطرة سابقا . 

وحاليا، كجزء من المحور الثالث لهذا المشروع تطمح  المنصة أن تصل إلى 100 عريضة رقمية. ولقد تم بالفعل التفكير والتشاور مع مختلف الفاعلين المدنيين واطر الجماعة وقد ساهم  ذلك في  صياغة دفتر تحملات وإطلاق النسخة التجريبية للمنصة.

تدريب 105 فاعل مدني و جمعوي إضافة الى 30 إطارا جماعيا                                                                 

«على العموم  مكن المشروع من تدريب 105 فاعلا مدنيا وجمعويا على كيفية وضع العرائض و استعمال المنصة الرقمية بالإضافة إلى تكوين 30 إطارا جماعيا وتدريبهم على معالجة هذه العرائض » كما يوضح ذلك السيد بوهدما آدم . في هذا الاطارأيضا تم تنظيم مجموعة من الورشات والدورات التكوينية لفائدة الفاعلين المدنيين والجمعويين في 6 جماعات على صعيد الجهة ويتعلق الامر بكل من بلدية أكادير إنزكان الدشيرة أيت ملول تزنيت وتارودانت .أما فيما يتعلق بتدريب اطر الجماعة فقد تم البدء بورشتين تدريبيتين  الاولى لأطر بلدية تزنيت وتارودانت  اما الثانية فقد خصصت  لأطر بلدية  أكادير إنزكان الدشيرة  أيت ملول.

بخصوص جمعية وضوح طموح شجاعة

تأسست جمعية وضوح طموح شجاعة سنة 2009, وهي ملتزمة بالدفاع عن التضامن والمساواة والحريات الفردية  والجماعية والديمقراطية والعلمانية . في ماي 2018 تم إنشاء فرع أكادير للجمعية المذكورة  لتعزيز القيم والأفكار المتعلقة بالحريات والديمقراطية وحقوق الانسان وتطوير عمل المؤسسات ,فرع الجمعية بأكادير يقود أيضا مشروع يسمى Agadir MediaLab للشباب في الميدان الاعلامي مند أوائل سنة  2020 كجزء من برنامج Shabab Live بتمويل من الاتحاد الاوربي .